قصص مسلية

قصة عروسه في ليلة زفافه القصة حقيقية وليست من الخيال !.

قصة عروسه في ليلة زفافه عريس عندما دخل على عروسه في ليلة زفافه قالت له البنت مباشرةً وبجرأه كبيره وبدون لف او دوران لانها مستسلمه لقدرها..

قبل ان تلمسني اريد ان اعترف لك بسر خطير وانت وظميرك ..

إما ان تفضحني وتتسبب في اراقة دمي او تقوم بستري ..

قال لها تكلمي..

قصة عروسه في ليلة زفافه
قصة عروسه في ليلة زفافه

تعرف على سر الفتاة قبل ليلة الدخلة 

 

قالت له حين كنت في الكليه مرحله ثانيه تعرفت على شاب معي في نفس القسم وتكونت بيني وبينه علاقه حب حميمه استمرت 3 سنوات ..

صرت اثق به ثقه عمياء وقد قال لي كم اتمنى ان اخرج معك خارج الكليه ..

قلت له وانا كذلك وفي يوم اسود تغيبت عن الكليه وخرجت معه فاستدرجني الى شقه لم اعرف لمن تعود ليختلي بي بعيدا عن انظار الناس ..

في البدايه كنت متردده كثيرا ولكني تشجعت بسبب ثقتي به وصعدت معه الى الشقه ..هناك بدأ يتقرب مني ويُسمعني كلام رومانسي وانا احاول ان اصده فأبديت مقاومه في البدايه لكنه قام بإغرائي بوعود كاذبه وانه لن يتخلى عني وسيتقدم لي باسرع وقت ممكن ..

كيف فقدت كل ما أملك

استسلمت له وسلمته نفسي وقد كنا على وشك التخرج وكان وعده لي ان يتقدم لخطبتي بعد التخرج مباشرةً .. اختفى الولد ولم اعد اعرف كيف اتوصل اليه وانقطعت كل سبل الاتصال به ..

كتمت سري في صدري وبقيت حائره في امري ..تقدم لي الكثير من الخطاب وفي كل مره ارفض بحجه معينه حتى انه لم تبقى لي حجه بعدها بالرفض فوافقت عليك وفوضت امري الى الله ..

رغم صدمة زوجها لكنه تمالك اعصابه وكتم غضبه وتصرف بحكمه..

قال لها سأستر عليك لفتره محدوده وبعدها اطلقك وتذهبين في حال سبيلك ولكن بشرط ان توقعي على اقرار بالتنازل عن جميع حقوقك الشرعيه والقانونيه ..

فعلا وقعت البنت على التنازل ..اخترع الولد طريقه قدم بها دليل لاثبات شرف البنت امام الناس ..
براءة وجه البنت جعلت الولد يتعلق بها ..حببها الله الى قلبه.. قام في هذه الفتره التي اتفق ان تبقى بها معه يراقب سلوكها من بعيد دون ان تشعر بوجوده..

الزوج يراقب زوجتة لماذا

وجدها صائمه مصليه قارئه للقرآن ..تخاف الله كثيرا وتراعي والديه ..

مؤدبه محترمه بنت اصول ..اخضعها لاختبارت عديده فنجحت في جميع هذه الاختبارات ..

تيقن انها كانت ضحية لدناءة شاب منحط حقير غرر بها ..
كان قراره الاخير والثابت عن قناعة تامه ان يتخذها زوجه له مدى الحياة..
عاشت هي ومات سرها..
هل اتخذ زوجها القرار الصائب أم انه كان ساذجا في تفكيره.
تعليقكم حول الموضوع . رأيك. بصدق وأمانه
ياريت متابعه جزاكم الله الجنه
تفضلو رأيي الشخصي للرجل:
هذا الشاب ربح الدنيا و الآخرة
ربح الدنيا لأنه تزوج فتاة تعرف معنا الرجل الحقيقي الذي يخاف الله و تقبل ماضيها، يعني ان الفتاة ستكون في مستوى رجولته.
و ربح الآخرة لأنه ستر على خطيئة إمرأة راحت ضحية دنيئ و حقير غير متربي.
جعلهما الله من أهل الجنة ان شاء الله


 القصة حقيقية وليست من الخيال !.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
error: Content is protected !!